الخميس 3 ديسمبر 2020 10:55 صـ
تفاصيل بوست
    تحقيقات

    الحوثي يسلب اليمنيين حقهم في الحياة

    تفاصيل بوست

    إرهابٌ بشع ذلك الذي تمارسه المليشيات الحوثية على صعيد واسع، يتمثّل في قصف المناطق السكنية بشكل مرعب للغاية.

    ففي الساعات الماضية، قصفت مليشيا الحوثي، المدعومة إيرانيًا، المناطق السكنية شرق مدينة الحديدة بالأسلحة المتوسطة.

    وفي التفاصيل، استهدفت المليشيات الحوثية، المناطق السكنية ومنازل المواطنين في شارع الخمسين بسلاح 14.5، وسلاح 12.7 بصورة همجية.

    وخلال الأيام الماضية، رفعت عناصر الحوثي، من وتيرة خروقاتها المتكررة للهدنة الأممية، باستهداف القرى السكنية ومنازل المواطنين في مختلف المديريات.

    وقصف المساكن هو أحد أبشع صنوف الإرهاب التي أجادت ارتكابه المليشيات الحوثية على مدار سنوات حربها العبثية القائمة منذ صيف 2014، والتي طال أمدها أكثر مما يُطاق.

    إقدام الحوثيين على شن اعتداءات وغارات على الأحياء السكنية، يندرج في إطار سياسة خبيثة ترمي من خلالها المليشيات إلى إطالة أمد الحرب وتعقيد الوضع الإنساني.

    ويُضاف هذا الإرهاب إلى سلسلة طويلة من الجرائم والاعتداءات الحوثية التي أسالت دماءً غزيرة، انهمرت من أجساد السكان الضعفاء الذين مثّلوا وقودًا أطال به الحوثيون أمد حربهم الغاشمة.

    الإرهاب الحوثي الموثّق أمميًّا، تستلزم مواجهته ممارسة ضغوط واتخاذ إجراءات فعلية من قِبل المجتمع الدولي للضغط بشكل قوي وحاسم على المليشيات لإجبارها على السير في طريق السلام والتوقّف عن ارتكاب الجرائم ضد السكان.

    الحوثي غارات الحديدة الحوثي